مرحبا بكم بالمرحلة الابتدائية

 

أولاً وسهلاً بكم في مدرسة البيان ثنائية اللغة! أنا ندى درويش مديرة المرحلة الابتدائية.
 
هذا العام، كما في كل عام، ننطلق في رحلة جديدة لتعليم ناشئة الكويت. غير أنها إنها رحلة استثنائية هذا العام، وسنخوضها بطريقة لم يكن أي منا يتخيلها. للمحافظة على سلامة تلاميذنا، فإننا لن نتمكن من أن نكون برفقتهم، وللتعاون معا كتربويين ذوي مهنية عالية، يجب أن نبقى متباعدين.
لقد اعتمدت خلال هذه الفترة مجموعة من المفردات المستجدة في قاموسنا التربوي، مفردات كمثل التباعد الاجتماعي، والعزل ومنع التجول، والحجر الصحي، والتعلم عن بعد، فأضحت جزءًا من مفرداتنا اليومية. قد ينظر البعض إلى هذه الأمور على أنها معوقات وعقبات من شأنها أن تمنعنا من القيام بالعمل الذي ألزمنا أنفسنا به لتعليم تلاميذنا، أبنائنا. غير أنني لا أعتبرها حواجز تقف أمام تحقيق الهدف، بل هي تحديات سنتغلب عليها. وأستشهد بقول الكاتب المسرحي الفرنسي موليير ذات مرة، " كلما عظمت الصعاب، عظم معها مجد تذليلها."  ونحن، بالتأكيد، سنتغلب على هذه العقبات وسنحقق الهدف.
لقد خططنا وتجهزنا خلال الصيف استعدادا لاستقبال تلاميذنا. إن أحد أهدافنا لهذا العام هو أن نوجد بيئة تعليمية حاضنة وآمنة تُمَكّن تلاميذنا من تنمية مهاراتهم ومعرفتهم ومخيّلتهم. سوف نعلمهم المواطنة الرقمية الصالحة. هدف آخر لنا هو ضمان صحة وسلامة أعضاء الهيئة التعليمية في مدرستنا. لقد اتخذنا مجموعة متنوعة من إجراءات السلامة لضمان بقاء هؤلاء المكلفين برعايتنا بأمان.
نرحب بكم في العام الدراسي الجديد. لقد خططنا بعناية واستعدينا ها نحن جاهزون. لا أستطيع أن أعدكم بأنه لن يكون هناك المزيد من التحديات في المستقبل، لكننا على ثقة من مقدرتنا على التغلب عليها أيضا، وسنكون الأقوى. فلنتذكر المثل الأفريقي القائل، "الأمواج الهادئة لا تصنع بحارة ماهرين." لدينا بحارة ماهرون جاهزون يتطلعون للإبحار في عباب هذا العام الجديد.
 
مع خالص التحية،
 
 
الأستاذة / ندى أنيس درويش
 
مديرة المرحلة الابتدائية 

يسعدني أن أرحب بكم مجددًا في العام الدراسي 2020-2021

هذه هي سنتي الثانية كمديرة مساعدة في المرحلة الابتدائية، ولا يسعني أن أخبركم كم أنا متحمسة وسعيدة بالعودة للحرم المدرسي.

لقد كانت هذه السنة صعبة للغاية وهي كذلك حتى الآن، لكنني متأكدة من أننا معًا سنواجه تحدياتنا وسنتغلب عليها. لقد قضى قادة المراحل والمعلمون معظم فترة الصيف في العمل على طرق تعليم جديدة وإعداد المواد اللازمة للحفاظ على استمرارية التعلم لتلاميذنا مع الالتزام بإرشادات التباعد الاجتماعي التي فرضها الوباء. إن معلمينا متحمسون لبدء دروس التعلم الإلكتروني التي قاموا بإنشائها ويأملون أن يستفيد التلاميذ منها بشكل كامل. هدفنا الأكبر في المرحلة الابتدائية هذا العام هو تزويد تلاميذنا ببيئة تعليمية إلكترونية غنية وبتجربة تعلمية إلكترونية تفاعلية وجذابة.

سيكون نجاح هذه التجربة نتيجة الشراكة والعلاقات التي نبنيها داخل مجتمعنا بين الإدارة والمعلمين وأولياء الأمور والطلاب، فهذه أوقات استثنائية تتطلب تكاتفنا أكثر من أي وقت مضى. نحن نقدر بشدة الدعم الذي يقدمه جميع أولياء الأمور لأبنائهم في المنزل لمساعدتهم على تحقيق أهدافهم التعليمية.

نفتقد جميع تلاميذنا بشدة ونأمل أن يعودوا جميعًا إلى المدرسة في أقرب وقت ممكن.

 نتمنى لكم جميعًا الصحة والسلامة.

لينا الصوري

مديرة مساعدة في المرحلة الابتدائية


على الرغم من أنني انضممت مؤخرًا إلى مدرسة البيان ثنائية اللغة، إلا أنني أقيم وبسعادة بالغة في دولة الكويت منذ عشرين عامًا، ويسعدني اليوم أن أصبح جزءا من عائلة مهنية جديدة بينما تستمر رحلتي في الكويت.
بصفتي مديرة مساعدة في المرحلة الابتدائية، آمل أن أحقق المزيد من الاستقرار خلال هذه الفترة الاستثنائية والتي يشوبها الكثير من عدم اليقين. لقد أثلج صدري ما شهدته من احترافية وكفاءة من الموظفين أثناء إعداد أنظمة التعلم الإلكتروني لتسهيل الأمر على طلابنا الذين يتم تعليمهم بطرق مبتكرة مبدعة.
نقدر الدعم المستمر الذي يقدمه أولياء الأمور دائمًا وخلال هذه الفترة بشكل خاص، حيث نبدأ هذا التحول من التعليم القائم على الفصل الدراسي إلى التعلم عبر الإنترنت. سنواصل معًا إنجازاتنا ونلبي احتياجات جميع طلابنا من خلال تعاوننا؛ الإدارة والطلاب وأولياء الأمور والمعلمين، معا سنحقق أهدافنا وسنحقق الدرجات التي تقود تلاميذنا إلى النجاح والتفوق.
نأمل جميعًا أن نسمع ضحكات تلاميذنا وهم يتجولون في حرم المدرسة في القريب العاجل، حتى ذلك الحين ابقوا بأمان وأدعو أن يحفظكم الله من كل مكروه.
قد تكون إعداداتنا هذا العام افتراضية، ولكن " لن تحل التكنولوجيا أبدًا محل المعلمين الرائعين، إنها مجرد أداة في أيديهم." (جورج كوروس، الفائز بجائزة المعلم العالمية)
 
مارغريتا إدواردز 
مديرة مساعدة في المرحلة الابتدائية